في ظل التقلُّب الذي تشهده البيئة اليوم ومع ظهور العديد من التحديات الرقمية، لم يعد بإمكان المنظمات الاختباء خلف علاماتها التجارية. بل أصبح هناك حاجة ملحة إلى إيجاد عمليات وطرق واضحة للعمل والتأقلم مع التغييرات الطارئة، وعدم التأثير على الحصة السوقية للمنظمة أو على الربحية، وتحقيق رؤية المنظمة، وجذب العملاء باستمرار. هل سبق لك أن سمعت عن مصطلح يدعى بيئة VUCA! 

ما هي بيئة VUCA؟ 

تم تطوير اختصار VUCA من قبل الجيش الأمريكي بعد الحرب الباردة عندما كانت الأوضاع آنذاك متقلبة وغير مؤكدة وغامضة.لجأت العديد من المنظمات إلى استخدامها الآن في وصف الطبيعة الديناميكية لبيئة الأعمال وتوفير إطار لتحليل الاستراتيجية والقيادة في عالم سريع التغير. 

قيادة VUCA هي القدرة على التحول والاستجابة للتغييرات في بيئة الأعمال مع الإجراءات المتبعة بحيث تكون سريعة ومرنة. إن المهارات والسلوكيات القيادية الأساسية ستساعد منظمتك على التكيف مع بيئة الأعمال والازدهار في بيئة VUCA. 

يدل كل حرف من حروف كلمة VUCA على مفهوم معين، وهي تمثل مميزات بيئة الأعمال هذه كالآتي: 

  • V–Volatility التقلب 

التقلب في سرعة وحجم التغيير في صناعة أو سوق معين، ويُقصد بها الوضعية التي يكون فيها التحدي غير متوقع وغير مستقر، بحيث يشمل بعض الأمثلة مثل اللوائح الحكومية، وتسعير السلع الأساسية، وسلسلة التوريد، والانكماش الاقتصادي، أو كما رأينا في عام 2020 جائحة فيروس كورونا. ولهذا يجب أن يكون القادة مستعدين للاستجابة للتحديات المستمرة الخارجة عن إرادتهم لحظة ظهورها. 

  • U–Uncertainty عدم اليقين 

وهو عدم القدرة على التنبؤ، بحيث تصبح القدرة على توقع التغيير أكثر صعوبة لأن المعلومات التاريخية والتجارب السابقة تفقد أهميتها في التنبؤ بما سيأتي، وهذا يتطلب من القادة إنشاء خطط واستراتيجيات رشيقة لتلبية احتياجات بيئة الأعمال غير المؤكدة والسماح لهم باتخاذ الإجراءات بسرعة استجابةً لأي مشكلة تواجه المنظمة. 

  • C–Complexity التعقيد 

إن الطبيعة الديناميكية والمترابطة للمنظمات والبيئة التي تعمل فيها تجعل من الصعب على القادة فهم الآثار المترتبة على القرارات، حيث يمكن أن تكون بعض البيانات متاحة ويمكن توقعها لكن بسبب حجمها الكبير أو طبيعتها المعقدة تفوق قدرات المنظمة على معالجتها. وكانت أهم أسباب التعقيد هي التطور التكنولوجي والتحولات الرقمية وعولمة المنظمات والقوى العاملة فيها والهياكل التنظيمية وعمليات الدمج والاستحواذ، كل هذا يمكن أن يجعل اتخاذ القرار الصحيح يبدو مستحيلًا. 

  • A–Ambiguity الغموض 

الغموض يعني أن الاتجاه الذي يجب على المرء أن يسلكه غير واضح، لأنها منطقة جديدة غير مألوفة وخارج منطقة الراحة الخاصة به . لا توجد أفضل الممارسات لما يختبره القادة والمنظمات. كان عام 2020 عام الغموض، ففي بداية جائحة كورونا لم يكن هناك أي قائد يتمتع بخبرة في إدارة المنظمة بالشكل المناسب في ظل وجود الجائحة أو يمكنه التنبؤ بالإجراءات التي يجب أن تحدث. 

أهم 6 مهارات للقيادة الناجحة في بيئة VUCA: 

  1. الرؤية

تعد القدرة على تحديد عرض القيمة الأساسية للمنظمة بوضوح وملاءمتها مع الأهداف الرئيسية لمنظمتك أمرًا بالغ الأهمية في أوقات التغيير. يساعد تحديد الأهداف المشتركة على فهم أعضاء الفريق للمهام المطلوبة منهم بشكل أفضل، ففي مراحل التغيير المستمرة يكون هدف ورؤية للمنظمة ركيزة أساسية يجب أن نأخذها بعين الاعتبار. 

  1. الاستعداد للتغيير

مراقبة المنافسين ومتابعة بيئة العمل في المنظمة يساعدك على تحديد الأنماط والمتغيرات التي قد تؤثر على المنظمة كتحذيرات مبكرةً للتغييرات المحتملة والاستعداد لها. 

  1. المرونة والقدرة على التكيف

في أوقات عدم اليقين، يجب أن تتمتع القيادة المثالية  بالمرونة الكافية  للتكيُّف مع أية أحداث طارئة، حيث تتطلب قيادة VUCA من القائد أن يكون مرنًا ومحوريًا عند الحصول على معلومات جديدة، واتخاذ القرارات، وظهور الفرص. 

  1. اتخاذ القرار

عندما يتعلق الأمر بقيادة VUCA، فإن اتخاذ القرارات في حين عدم توفر المعلومات الكاملة، وعدم إدراك مدى تعقيد وترابط القرار الذي يتم اتخاذه، وعدم الاعتماد على الخبرة السابقة، يعد من أصعب التحديات التي تواجه القائد في المنظمة. يجب أن يقبل القادة أنهم يعملون في بيئة غير كاملة ويجب عليهم اتخاذ الخيار الأفضل لمنظمتهم وفريقهم. 

  1. تسهيل التعاون والعمل الجماعي

عدم تحديد أفضل الممارسات للتغيير في بيئة VUCA، فإن التفكير الإبداعي والتعاون بين أفراد الفريق يسهل إنجاز الفريق للمهام المطلوبة والتأقلم مع ظروف التغيير في المنظمة حيث تحتاج المنظمة دومًا إلى إيجاد حل مبتكر لتتكيَّف بسرعة مع الواقع المتغير. 

  1. التركيز على العميل

من أهم القرارات التي يتم اتخاذها للقيادة في بيئة VUCA هو التركيز على تأثير القوى الخارجية والتركيز على العميل. يحتاج القادة في المواقف المعقدة والمتغيرة إلى التركيز على العميل وفهم عواقب قراراتهم عليه ، يتطلب التغلب على جميع التحديات في بيئة VUCA إيجاد حلول للتخفيف من أية عواقب سلبية على تجربة العميل. 

يحمل المستقبل العديد من التحديات والفرص التي قد تواجه المنظمة، ويكون الاختبار الحقيقي لقيادة VUCA هو كيفية توقعها واستجابتها للتغيير المفاجئ. في أوقات عدم اليقين مثل الأوقات الحالية، قد تتساءل ما الذي يمكنك فعله لتطوير مهاراتك القيادية لتحقيق النجاح في بيئة VUCA؟ 
إن أبرز ما تحتاجه هو تطوير مهاراتك القيادية في التغلب على عدم اليقين وتحديد الثغرات وما تحتاج إلى تعلمه وممارسته. يقدم مركز بكه العديد من الدورات التدريبية التي تساعدك على تطوير مهاراتك وقدراتك القيادية التي يمكنك الاطلاع عليها من هنا