أنواع سلسلة التوريد: أهم 8 نماذج لسلاسل التوريد!

أنواع سلسلة التوريد: أهم 8 نماذج لسلاسل التوريد!

كتابة : بكه

15 يناير 2024

يُعد قسم سلسلة التوريد من الأقسام الرئيسية في الشركات المُنتجة للسلع والتي تقوم بتوزيعها وبيعها، فمن خلال هذا القسم تضمن الشركات وصول منتجاتها للمستهلكين بشكل فعال، ولذلك تلعب سلسلة التوريد دورًا حيويًا في إدارة الأعمال لأنها تزيد من كفاءة وسرعة توزيع المنتجات، فضلًا عن دورها في اتخاذ القرارات بشكل سريع، وتتعدد أنواع نماذج سلسلة التوريد والتي نوضحها بالتفصيل من خلال السطور التالية.

أنواع سلسلة التوريد

تُعرف سلسلة التوريد بأنها عبارة عن شبكة تجمع بين المنظمة وبائعيها، متضمنة كافة الأنشطة المطلوبة لإنتاج وبيع السلع التجارية ووصولها إلى المستهلكين في الوقت المُحدد دون تأخير، وقد تكون تلك السلع والخدمات رقمية أو ملموسة.

والبنية التحتية لسلسلة التوريد مكونة من مختلف الموارد والعمال والتكنولوجيا والبيانات، وفيها تُنفذ مختلف العمليات التي تحول المواد إلى سلع ومنتجات.

من خلال سلسلة التوريد، يتم نقل السلع والمواد من المصانع والمستودعات والموانئ وشركات النقل، إلى تجار التجزئة والمستهلكين والعملاء، وإذا كانت هذه السلسلة تعمل بشكل جيد؛ فهي تساهم في زيادة سرعة دورات التصنيع وتحسين الكفاءة التشغيلية الإجمالية للمؤسسة، مع تقليل تكاليف الإنتاج.

اقرأ أيضًا: كل ما تريد معرفته عن سلاسل الإمداد.

نماذج سلسلة التوريد والإمداد:

وهناك العديد من نماذج سلسلة التوريد والتي تختار المؤسسة ما يناسبها منها وفقًا لاحتياجاتها وهيكل أعمالها، وتتمثل تلك النماذج فيما يلي:

1- النموذج الرشيق

النموذج الرشيق أو المرن يُعد من النماذج المناسبة للشركات التي تنتج منتجات تحتاج إلى اهتمام زائد في سلسلة التوريد، أو السلع التي يندر طلبها، إذ يُضبط هذا النموذج للمنتج المُستخدم من أجله.

ويحتاج النموذج المرن إلى الخبرة في نقل البضائع من النقطة أ إلى النقطة ب وليس التكنولوجيا أو الأتمتة، وما يميزه هو أنه يتيح للشركات التي تستخدمه فرض سعرًا ممتازًا على خدماتها، وبالتالي فهو وسيلة في تحقيق الربح، ولكن بعد ذلك قد يكون الاعتماد عليه مُكلفًا.

وباستخدام هذا النموذج، تستطيع الشركة التعامل مع سلسلة التوريد بما يطابق الطلب، أي يمكنها زيادة أنشطة سلسلة التوريد عند تزايد الطلب على المنتجات، أو تقللها عندما يقل الطلب على المنتجات أو عندما لا توجد طلبات، ولذلك فإن النموذج المرن يركز على إنشاء سلسلة توريد سريعة الاستجابة وقادرة على التكيف بسرعة مع التغيرات في العرض أو الطلب.

2- نموذج السلسلة الفعال

إذا كانت الشركة تعمل في أسواق شديدة التنافسية؛ فإن نموذج السلسلة الفعال هو الأنسب لها، نظرًا لاعتماده على تنبؤات الإنتاج، وبالتالي فهو يمكنها من الاستفادة من الكفاءة الشاملة الممكنة، كما يمكنها من زيادة استخدام جميع مواردها التكنولوجية والمادية والبشرية إلى أقصى حد.

وما يميز نموذج السلسلة الفعال، أنه من النماذج المرنة لسلسلة التوريد، إذ يمكن توسيعه حتى يناسب متطلبات السوق المنخفضة والعالية، إضافة إلى دوره في تقليل النفقات للأعمال التجارية، تلك النفقات التي نشأت نتيجة إهدار الموارد والوقت.

ولكن ما يعيب نموذج السلسلة الفعال، هو تأثر شبكة سلسلة التوريد بالاضطرابات التي تحدث في دورة الإنتاج أو المبيعات، وعلى سبيل المثال فقد تتحمل الشركة تكاليف إضافية في حال نقص العمالة أو نقص المواد الخام، وهو ما يؤدي إلى تأخر العرض.

وتقدم منصة بكه دورة تدريبية مُعتمدة في سلسلة التوريد، يمكن الالتحاق بها في سبيل تعزيز المعارف والمهارات المتعلقة بهذا المجال.

3- النموذج المخصص:

النموذج المخصص أو النموذج حسب الطلب هو الذي تستخدمه الشركات ليمكنها من تخصيص تكوين سلسلة التوريد، وبالتالي تلبية متطلبات الأعمال التي تم تحديدها سابقًا.

ويجمع النموذج المخصص بين نموذج التدفق الرشيق ونموذج التدفق المستمر، إذ يحتاج إلى إعدادات مخصصة في مراحل التجميع والإنتاج عندما تتطلب بعض المنتجات المُصنعة بعض التخصيصات الإضافية، لتقديمها إلى عملاء طلبتها خصيصًا.

ويحتاج هذا النموذج إلى توفير الشركة المزيد من الاستثمارات، مقارنة بالنماذج التقليدية الأخرى، لأنه نهجًا معدًا حسب الطلب، إلى جانب وجود تعاونًا وثيقًا بين فريق النمذجة وصناع القرار في الشركة.

وأهم ما يميز النموذج المخصص، أنه يضمن للشركة تحسين سلسلة التوريد الخاصة بها، كما يسمح لها بمراعاة التغييرات في بيئة أعمالها، مثل التشريعات الجديدة أو ظروف السوق، وبمرور الوقت يمكن تكيفه ليعكس التغييرات في نموذج أعمال الشركة أو عملياتها.

أما عن عيوب هذا النموذج فهي تتمثل في تكلفته العالية، واحتياجه وقتًا طويلًا في عملية تطويره.

4- نموذج التدفق المستمر:

يُعد نموذج التدفق المستمر من النماذج التقليدية لسلسلة التوريد، تستعين به الشركات التي تنتج منتجات يرتفع عليها الطلب في السوق ولا تختلف كثيرًا في ميزاتها أي أنها منتجات موحدة، وبالتالي فهو يلعب دورًا فعالًا في استقرار العمليات التجارية للشركة، ومن ثم قيامها بتصنيع وشحن البضائع بصورة مستمرة دون توقف، وهو ما يزيد من كفاءة وربحية الأعمال.

ونموذج التدفق المستمر مناسب عند إنتاج الشركات سلع أساسية، وبتطبيقه فإن ارتفاع مستوى كفاءتها ينعكس على انخفاض أسعارها. ولضمان عدم حدوث أي تعطل في الإنتاج، فإن هذا النموذج سيفرض على المديرين تجديد المواد الخام بصورة منتظمة.

5- نموذج السلسلة السريعة

تستعين الشركات بنموذج السلسلة السريعة عندما تصنع منتجات تلبي احتياجات السوق لفترة قصيرة، وهي المنتجات ذات دورات الحياة القصيرة، فإنتاج السلع العصرية يحتاج إلى الإسراع في استمرار الاتجاه والاستعداد للتحول إلى منتجات أحدث.

وعلى سبيل المثال، يُستخدم هذا النموذج في الشركات المتخصصة في الأزياء والتي تنتج مجموعة محددة من التصميمات في موسم واحد، إذ تستطيع تصميم وإصدار اتجاهات أزياء جديدة خلال عدة أسابيع. وما يميز نموذج السلسلة السريعة، أنه يضمن للشركات وصول السلع إلى المستهلكين في الوقت الذي جرى تحديده.

6- النموذج المرن

النموذج المرن لسلسلة التوريد هو المناسب للشركات التي تتكيف على ارتفاع الطلب على المنتجات خلال موسم الذروة، وتتكيف على انخفاض الطلب على المنتجات في فترة ما، وهي الشركات التي تنتج منتجات موسمية.

وما يميز النموذج المرن، أنه يضمن سرعة استعداد الشركة لبدء الإنتاج، ثم إغلاقه بكفاءة بمجرد تضاؤل الطلب. ولا بد من توفير الشركة برمجيات إدارة سلسلة التوريد الصحيحة للأعمال، مع توفير الأشخاص الذين يمتلكون خبرة في تشغيل نموذج مرن بكفاءة عالية، حتى يعمل هذا النموذج بفاعلية، ويتعين عليها أيضًا تحري الدقة في التنبؤ بحاجتها إلى المواد الخام والمخزون والعمالة لضمان تحقيق الأرباح.

7- نموذج سلسلة التوريد الافتراضية

عندما تستعين الشركات بنموذج سلسلة التوريد الافتراضية؛ فهي تعمل على تحسين عمليات سلسلة التوريد باستخدام التكنولوجيا الافتراضية، مثل الحوسبة السحابية وتحليل البيانات، وهو ما يزيد من الاتصال داخل شبكة سلسلة التوريد، ويزيد من كفاءتها ومرونتها.

8- نموذج تجميع القناة

تعتمد الشركات على نموذج تجميع القناة عندما ترغب في إجراء تعديلات بسيطة على النموذج المخصص، إذ يتم تجميع أجزاء المنتج عند انتقاله إلى التوزيع، وهو ما يمكن القيام به عند إتمام التحالفات الاستراتيجية مع لوجستيات الطرف الثالث.

أفضل الدورات المعتمدة في إدارة سلاسل الإمداد والتوريد:

افتح أبواب التقدم الوظيفي والتطوير المهني بلا مثيل مع دوراتنا التدريبية المعتمدة في سلاسل الإمداد والتوريد واللوجستيات

اغمر نفسك في عالم إدارة الإنتاج والمخزون مع دورة التدريب للحصول على الشهادات التالي:

  1. شهادة CPIM 8.0، المصممة لتزويدك بالمهارات اللازمة لتحسين كفاءة التشغيل ورفع أداء الأعمال. 
  2. شهادة CSCP: كن منارة الخبرة في مجال سلسلة التوريد مع دورة تدريبية تمكنك من إتقان فن إدارة سلسلة التوريد والحصول على تفوق تنافسي في الصناعة. 
  3. دورة CLTD: حيث ستتلقى تدريبًا شاملاً لتصبح محترفًا معتمدًا في اللوجستيات والنقل والتوزيع. 

كل دورة مصممة بعناية لتقديم لك رؤى عميقة ومعرفة عملية، مما يضمن تميزك في المشهد التجاري المتطور باستمرار. سجل الآن وابدأ رحلتك نحو التميز المهني!

وفي الختام، فإن استخدام الشركات نموذج سلسلة التوريد المناسب، أمرًا ضروريًا لتحسين الكفاءة وتقليل فرص التعرض لمختلف المخاطر، واختيار الشركة نموذج سلسلة التوريد الصحيح والمناسب يمكنها من تحويل سلاسل التوريد الخاصة بها إلى ميزة تنافسية.

بعض المصادر الأجنبية المفيدة:

واتساب