مراحل سلسلة التوريد: أهم 7 مراحل وفقًا للخبراء

مراحل سلسلة التوريد: أهم 7 مراحل وفقًا للخبراء

كتابة : بكه

19 مايو 2024

مراحل سلسلة التوريد: تُعد سلسلة التوريد من أهم العمليات التي تعتمد عليها الشركات في سبيل إرضاء عملائها وجذب المزيد منهم وتحقيق مكانة مميزة في السوق، واللحاق بركب المنافسة، فهي بمثابة العمود الفقري لأي عمل، لأنها تتضمن عدة أطراف ترتبط أعمالها مع بعضها البعض في جميع المراحل بداية من إنتاج المنتجات وحتى وصولها إلى المستهلكين النهائيين، وتمر سلسلة التوريد بعدة مراحل نشرحها بالتفصيل من خلال السطور التالية.

مراحل سلسلة التوريد

تدرج جميع الشركات في أنظمتها نظام سلسلة التوريد، ففي هذا النظام تتم كافة مراحل إنتاج المنتجات أو الخدمات وتقديمها للعملاء والمستهلكين، من خلال تحويل المواد الخام إلى منتجات نهائية، وتحدث هذه العملية بمشاركة العديد من الأطراف من المصنعون والمعالجون وتجار الجملة وتجار التجزئة وشركات النقل ووكالات التسويق والعملاء.

وتشمل إدارة سلسلة التوريد عدة أنشطة وهي: تتبع المواد والسلع في سلسلة التوريد، تحسين تدفق البضائع من خلال التعاون مع الموردين، تحسين عمليات التوريد بعد تحليلها، رصد أداء سلسلة التوريد، إجراء صيانة للمخزون، منع حدوث اضطرابات.

ولإتمام عملية سلسلة التوريد بشكل صحيح؛ لا بد من تنفيذ جميع مراحلها بالترتيب والتي نوضحها فيما يلي:

1- مرحلة التخطيط

تُعد مرحلة التخطيط من أهم مراحل سلسلة التوريد، ففيها تحدد الشركة رغبات عملائها وتوقعاتهم، وما هي المنتجات التي تلبيها، فتفهم نوعية وعدد المواد الخام والموارد المطلوبة، وما هي أفضل المواقع للحصول عليها، ومن ثم تقدير تكلفة الإنتاج.

وفي خطوة تحديد رغبات العملاء، تستخدم الشركة البيانات الخارجية مثل اتجاهات الاقتصاد الكلي والتغييرات في تفضيلات العملاء.

وبعد الانتهاء من الخطوات المذكورة، تبدأ الشركة في إجراء أبحاث السوق واختبار المنتجات، ويتبع ذلك تصنيع النماذج الأولية لها، وفي حال وجود تعديلات مطلوبة تقوم بإجرائها، وبعد إنتاج المنتجات أو الخدمات؛ تخبر الموزعين وتجار الجملة وتجار التجزئة عنها.

2- مرحلة التوريد

في هذه المرحلة، تتولى الشركة سواء بمفردها أو بالاشتراك مع شركات أخرى عمليات استخراج المواد الخام وجمعها وتكريرها ومعالجتها ونقلها وتخزينها.

ويجب أن تكون الشركة على أتم الاستعداد بمعداتها وموظفيها، حتى تستطيع التعامل مع الموارد بمجرد وصولها إلى المصنع، إضافة إلى ضرورة امتلاكها مخزن لتخزين تلك الموارد.

3- مرحلة التصنيع

بعد وصول المواد الخام إلى المصنع، تبدأ الشركة في معالجتها مُتبعة في ذلك التصاميم والمفاهيم التي أنشأتها في المرحلة الأولى، من أجل إنتاج منتجات جديدة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المرحلة بحاجة إلى المراقبة من قِبل المهندسون ومصممو المنتجات، للتأكد من اتباع كافة الموظفون معايير وإجراءات مراقبة الجودة.

وأكثر ما يجب وضعه في الاعتبار خلال مرحلة التصنيع هو طلب السوق على المنتج والطلبات المُقدمة من الموزعون وتجار الجملة وتجار التجزئة، إضافة إلى قدرة الشركة من حيث مساحتها والمعدات والبرامج التي تستخدمها وعدد الموظفين العاملين بها.

وتتيح منصة بكه دورات تدريبية مُعتمدة في مجال سلسلة التوريد، تصقل مهارات كل من يتصل عمله بهذا المجال.

4- مرحلة التجميع

تعني مرحلة التجميع أن الشركة قد انتهت من إنتاج المنتج الذي تريد طرحه في الأسواق، فتجري تعديلات على جودة المنتج، كما تبحث عن تكاليف الإنتاج التي قد تتأثر بها أرباح المنتج الجديد.

وفي مرحلة التجميع، تبحث الشركة عن أشياء تزيد من قيمة المنتج الجديد، مثل إنشاء منتجات تكميلية من المواد الخام المتبقية.

وتكمن أهمية مرحلة التجميع، في أنه من خلالها تستطيع الشركة تحديد الوقت الذي تستغرقه لإنتاج منتج ما، وبعدها تستطيع اختيار الطريقة الأفضل في تسليم المنتج إلى تجار التجزئة أو تجار الجملة.

5- مرحلة المبيعات

تأتي بعد ذلك مرحلة المبيعات، والتي يسعى فيها تجار التجزئة وتجار الجملة لبيع المنتج، ولذلك يقومون بالعديد من الإجراءات لجذب العملاء ومنها إقامة صالات عرض، إطلاق العروض الترويجية والحملات التسويقية والتخفيضات.

وتستعين الشركات في مرحلة المبيعات بمجموعة من الموظفين المتخصصين الذين يسوقون للمنتج الجديد، فيقوم بهذا الدور مندوبي المبيعات وأخصائي العلاقات العامة ومصممي الجرافيك ومصممي الويب ومديري التسويق والتجار والمتخصصين في الإعلان.

ويمكن الاستفادة من مختلف قنوات التسويق لطرح المنتج المُراد بيعه، وأبرز تلك القنوات وسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني والإعلانات التليفزيونية، فضلًا عن العروض التي يقدمها المتجر.

ويقوم مندوبو المبيعات بدور هام في عملية بيع المنتج، يتمثل في عرض تفاصيل حول المنتج ومميزاته وسعره، وكذلك تقديم معلومات عن الشركة المُنتجة.

6- مرحلة التسليم

في مرحلة التسليم، تتولى شركات النقل مهمة توصيل المنتج إلى تجار التجزئة وتجار الجملة والعملاء النهائيين، إذ يتم نقله باستخدام وسائل مثل الشاحنات والسكك الحديدية وشركات الخدمات الحدودية وشركات الشحن الجوي.

وانتقال المنتج بهذه الطريقة، يضمن وصوله إلى العملاء النهائيين بنفس حالته التي كان عليها قبل هذه المرحلة.

وحرصًا من الموزعين وتجار الجملة على جذب المزيد من العملاء والحفاظ على سُمعتهم بالسوق؛ قاموا باتباع مجموعة من الإجراءات خلال تعاملهم مع المنتجات لضمان الحفاظ عليها.

7- مرحلة الاستخدام

المرحلة الأخيرة من مراحل سلسلة التوريد هي استخدام العملاء للمنتج بعد وصوله واستلامه، وتُعد هذه المرحلة من أهم المراحل، لأن المصنعون والموزعون وتجار التجزئة يبنون عليها مدى جودة المنتج من عدمها، إذ يحرصون على التواصل مع العملاء للتأكد من مدى تلبية المنتج توقعاتهم واحتياجاتهم.

ويمكن معرفة آراء العملاء في المنتجات الجديدة والحصول على تعليقاتهم بشأنها عن طريق إرسال استطلاعات الرأي وعمليات البحث.

وتشارك في المرحلة الأخيرة في سلسلة التوريد شركات أخرى مثل شركات خدمة العملاء ومقدمي الخدمات وشركات الخدمات اللوجستية وشركات التأمين والبنوك.

أفضل الدورات المعتمدة في إدارة سلاسل الإمداد والتوريد:

افتح أبواب التقدم الوظيفي والتطوير المهني بلا مثيل مع دوراتنا التدريبية المعتمدة في سلاسل الإمداد والتوريد واللوجستيات

اغمر نفسك في عالم إدارة الإنتاج والمخزون مع دورة التدريب للحصول على الشهادات التالي:

  1. شهادة CPIM 8.0، المصممة لتزويدك بالمهارات اللازمة لتحسين كفاءة التشغيل ورفع أداء الأعمال. 
  2. شهادة CSCP: كن منارة الخبرة في مجال سلسلة التوريد مع دورة تدريبية تمكنك من إتقان فن إدارة سلسلة التوريد والحصول على تفوق تنافسي في الصناعة. 
  3. دورة CLTD: حيث ستتلقى تدريبًا شاملاً لتصبح محترفًا معتمدًا في اللوجستيات والنقل والتوزيع. 

كل دورة مصممة بعناية لتقديم لك رؤى عميقة ومعرفة عملية، مما يضمن تميزك في المشهد التجاري المتطور باستمرار. سجل الآن وابدأ رحلتك نحو التميز المهني!

وفي الختام، فإن نجاح نظام إدارة سلسلة التوريد، لا يتحقق إلا بتضافر جهود جميع الأطراف المشاركة فيه، وتوفير الوقت الذي يحتاج إليه، وهو ما سيؤدي في النهاية إلى زيادة أرباح الشركات.

واتساب