تسعى العديد من المنظمات إلى تحسين إدارة سلسلة الإمداد لديها بشكل مستمر، من خلال تحقيق التوازن ما بين طلبات العملاء وتقديم منتجات تشبع حاجاتهم ورغباتهم؛ هذا ما يحقق الميزة التنافسية للمنظمة، ويزيد صافي الأرباح، ويضمن رقابة أفضل على تكاليف الإنتاج. تعرف على أساسيات مبادئ إدارة سلسلة الإمداد وأهميتها من خلال هذا المقال.

إن إدارة سلاسل الإمداد هي إحدى أساليب الإدارة المتقدمة التي شهدت تطورًا سريعًا  في مختلف الصناعات العالمية، إذ تمثل اليوم عاملًا ضروريًا لنجاح المنظمات. تنعكس هذه الجهود في ستة مبادئ إدارة سلاسل الإمداد من خلال تطبيقها بنجاح ستضمن تحقيق رضا العميل ونمو الأرباح بصورة أكبر. 

مبادئ إدارة سلسلة الإمداد 

 1- تصنيف العملاء إلى مجموعات متجانسة

يعتمد أول مبادئ إدارة سلسلة الإمداد على تقسيم العملاء إلى مجموعات متميزة على أساس حاجة العميل للخدمة وتوظيف سلسلة الإمداد الخاصة بك لتلبية حاجاتهم، هذا التقسيم التقليدي يتيح لك الفرصة لخدمة كل مجموعة بصورة أكثر كفاءة من حيث متوسط التكاليف والربحية داخل وعبر شرائح العملاء. 

 
لكن هل تستطيع المنظمة تحقيق الفهم الكامل للقيمة المرتبطة بمكانة العملاء من خلال مستوى الخدمة المقدمة لهم؟ 

 
الإجابة هي لا، لا يمكنها تحقيق ذلك. ولكن لا زال دور تقسيم العملاء إلى مجموعات وشرائح وفقًا لحاجاتهم ورغباتهم هامًا حيث يمكِّن المنظمة من تطوير محفظة خدماتها ويجعلها أكثر تكيُّفاً مع تغيُّر مستوى الطلب في السوق، بحيث يمكنك استخدام أحد أساليب التحليل المتقدمة مثل التحليل العنقودي وتحليل العاملين للتنبؤ بالهامش الحدي للربحية لكل مجموعة.

2- الحفاظ على درجة تميز المنتجات والتسليم في الوقت المحدد

يستخدم معظم المنتجين الطريقة التقليدية لوضع أهداف الإنتاج على أساس التقديرات المحتملة للطلب على المنتجات النهائية، ويتجهون لتحديد الوقت المستغرق في تحويل المواد الخام إلى منتجات نهائية 

هناك العديد من الطرق لفعل ذلك مثل طريقة خلايا التصنيع أو طريقة الإنتاج في الوقت المناسب (JIT)؛ لكن من الممكن أن تواجه بعض المشكلات مثلاً عند تطبيقك لطريقة الإنتاج في الوقت المناسب في بيئة متقلبة بحيث من الممكن أن تواجه تأخير في استلام المواد الخام وهذا ينتج عنه عدم التسليم في الوقت المحدد. 

ومما لا شك فيه أن حدوث مثل هذه المشاكل يؤثر على تأخير الإنتاج، لكن يمكن أن تعالج إدارة سلسلة التوريد هذه المشكلة عن طريق استخدام وحدات حفظ المخزون (SKU) وتطبيق  استراتيجية التوريد الأوتوماتيكية أو تضمن توفر كميات احتياطية من المواد الخام في مخازنها بحيث تغطي احتياجاتها في حال حدوث مثل هذه المشكلات.

3-إعداد شبكة نظم سلاسل الإمداد   

تتبع الشركات منهج التناغم التقليدي لتصميم شبكة نظم سلسل الإمداد لتنظيم المخزون، المواد الخام، وأنشطة النقل، أو قد تستخدم منهج أخر من أجل تحقيق الاستخدام الفعال والكفء للأصول والمنتجات النهائية. وهو المبدأ الثالث من مبادئ إدارة سلسلة الإمداد الأساسية. 

إذ تستخدم المواد الخام لمقابلة احتياجات الأفراد بمعايير جودة مناسبة لضمان تحقيق الميزة التنافسية. قد يتم تصميم شبكة نظم الإمداد لتلبية متوسط احتياجات الخدمة لكل العملاء، وقد تصمم لإرضاء الاحتياجات الكلية لشريحة عملاء واحدة. 

 
4-التخطيط السليم للطلب في السوق 

تعتبر عملية التنبؤ بالطلب إجراءً تاريخيًا  يعتمد على توفر المعلومات الدقيقة في الوقت المناسب، بحيث توفر الصورة الكاملة لمعدل الطلب المتوقع في السوق.  

يمكن أن يسبب التوجه الوظيفي بعض المشكلات في عملية التنبؤ بالطلب، لأن التنبؤ ذاتي المركز والمعتمد على الأقسام الإدارية بالمنظمة يعتبر غير متوافق مع الإدارة المتميزة لسلسلة التوريد. 

علمًا بأن التميز في سلسلة الإمداد يتم تحقيقه من خلال أن يتم تطبيق عملية التخطيط عبر الإدارات الوظيفية (CFPP) Cross Functional Planning Process واستخدام برمجيات تخطيط الطلب Demand Planning Software (DPS). 

5- إيجاد علاقة تعاون والتزام مع سلسلة الموردين 
 

يعتمد المبدأ الخامس من مبادئ إدارة سلسلة الإمداد على إنشاء علاقة تعاون طويلة الأمد مع سلسلة الموردين الخاصة بك بحيث يقوم من خلالها المورد بتزويد المصنع بالمواد الخام وفق الكميات والأسعار المناسبة وفي الوقت المحدد دون أي تأخير أو نقصان.  

إن عدم وجود هذه العلاقة تجعل إدارة سلسلة التوريد الخاصة بمنظمتك غير فعالة، ويتوقع في هذه الحالة حدوث الكثير من العقبات التي من الممكن أن تواجهك، مثل حرب الأسعار أو أن يحصل أحد المنافسين على سعر أقل للمواد الخام وبالتالي يمكنه أن يحقق الميزة التنافسية. 

 تتطلب إدارة سلسلة التوريد المتميزة التركيز على هيكل التكلفة لدى المورد وتخفيض هذه التكاليف بحيث تضمن لك الحصول على أقل سعر في السوق وهذا ما يزيد من هامش الربحية لمنظمتك.  

6- استخدام التكنولوجيا في سلسلة الإمداد 

تلجأ العديد من المنظمات لتطوير سلسلة التوريد من خلال تطبيق استراتيجية التوسع التكنولوجي والتي تساعد في عملية اتخاذ القرارات وإعطاء تصور واضح لتدفق الخدمات والمنتجات النهائية في السوق، وذلك من خلال استخدام التقنيات والبرمجيات التكنولوجية الحديثة في جميع مراحل عملية الإنتاج، أو حتى في عمليات التخطيط للطلب والحصول على المعلومات.  

تعتمد المنظمات على منهج إعادة هندسة العمليات وذلك بالتخلي عن التوجه الوظيفي والتركيز على التوجه بالعمليات من خلال تعزيز مبدأ التخطيط للمواد المطلوبة MRP، والعمل على تفعيل نظام محوسب لبناء المخزون وجدولة الإنتاج وإدارة المدخلات، كما يجب أن تتضمن جميع الأنشطة المرتبطة بالعملية الإنتاجية أو حتى العملية التسويقية أيضًا. 

 
تساعد مبادئ إدارة سلسلة الإمداد الأساسية على تحسين إدارة سلاسل الإمداد في شركتك، يمكنك الحصول على دورة تدريبة معتمدة تساعدك على تحسين كفاءة العمل في مؤسستك عبر دورات سلال الإمداد المقدمة من بكه.