أدوات وتقنيات الذكاء الاصطناعي على حسب المجال: 20+ أداة مميزة

أدوات وتقنيات الذكاء الاصطناعي على حسب المجال: 20+ أداة مميزة

كتابة : بكه

29 يناير 2024

فهرس المحتويات

خلال السنوات الأخيرة، ظهر تأثير تقنية الذكاء الاصطناعي على مختلف الصناعات والحياة اليومية، حتى باتت هي القاعدة الأساسية لأحدث الابتكارات في عصرنا هذا، إذ أنها تعمل على تطوير آلات ذكية قادرة على أداء المهام التي تتطلب ذكاء بشريًا، وهو ما يتطلب ابتكار عدد كبير من التقنيات التي تمكّن هذا النظام من التعلم واتخاذ قرارات مستنيرة، وفي هذا المقال نوضح ما هي تقنيات الذكاء الاصطناعي بشكل عام، وتقنياته وأدواته في التعليم والإدارة والإعلام والتسويق والمكتبات والتصميم والبحث العلمي.

تقنيات الذكاء الاصطناعي:

تُعرف تقنيات الذكاء الاصطناعي بأنها مجموعة من الخوارزميات والأساليب التي تمكّن أجهزة الكمبيوتر من أداء مختلف المهام بما يحاكي الأداء البشري، إذ تساعد تلك التقنيات أنظمة الذكاء الاصطناعي على التعلم وإجراء الحسابات وتحديد الأنماط والتنبؤ بالأحداث المستقبلية.

وتختلف تقنيات الذكاء الاصطناعي باختلاف الغرض من استخدامها، إذ تُستخدم تقنية معالجة اللغة الطبيعية في قراءة النصوص وفهم معاني الكلمات وتلخيص المحتوى، أما تقنية الرؤية الحاسوبية فهي تساعد على البحث في الصور ومقاطع الفيديو لمعالجة المعلومات.

وإليكم فيما يلي شرحًا لأنواع تقنيات الذكاء الاصطناعي:

1- التعلم الآلي Machine Learning

تُعد تقنية التعلم الآلي من أهم ركائز نظام الذكاء الاصطناعي، إذ أنها تساعد أجهزة الكمبيوتر على تعلم البيانات وتحسين أدائها بشكل تدريجي دون الحاجة إلى برمجة، بما يحاكي عملية التعلم البشري، ومن خلال التعلم الخاضع للإشراف وغير الخاضع للإشراف، تستطيع نماذج هذه التقنية اتخاذ القرارات الدقيقة والتنبؤ بالأحداث المستقبلية.

2- معالجة اللغة الطبيعية Natural Language Processing

تركز تقنية معالجة اللغة الطبيعية على استخدام النص لإنشاء تفاعلات ذات مغزى بين الآلات والبشر، فمن خلالها تستطيع الأجهزة فهم لغة البشر وتفسيرها باستخدام الخوارزميات والنماذج النصية، وهو ما أدى إلى ظهور روبوتات الدردشة وأدوات ترجمة اللغة والمساعدين الافتراضيين، وجميعها أدوات سهلت من التواصل بين البشر والأجهزة.

3- الرؤية الحاسوبية Computer Vision

تعمل هذه التقنية على تعليم الأجهزة كيفية فهم البيانات المرئية من مقاطع الفيديو والصور، بهدف استخراج المعلومات منها واستخدام تلك المعلومات في العثور على الأنماط أو اتخاذ الإجراءات.

وتعددت استخدامات تقنية الرؤية الحاسوبية ما بين التعرف على الصور، كشف الأجسام، تجزئة الصورة، استعادة الصورة.

4- التعلم العميق Deep Learning

تعمل تقنية التعلم العميق على معالجة تمثيلات البيانات المعقدة، عن طريق استخدام الشبكات العصبية ذات الطبقات المتعددة، وبالتالي فهي تأخذ التعلم الآلي إلى مستوى أعلى.

وتُستخدم تقنية التعلم العميق في تعزيز أنظمة التعرف على الصور والكلام، وهزيمة الأبطال الأفراد في ألعاب مثل الشطرنج.

تقنيات الذكاء الاصطناعي في الإعلام:

يُعد الإعلام من أبرز المجالات التي تأثرت بشدة بنظام الذكاء الاصطناعي، إذ سرعان ما احتل التعلم الآلي والتقنيات القائمة على الذكاء الاصطناعي مكانة مهمة، بعد دور تلك التقنيات في تسريع أتمتة سير العمل، وقد تمثلت تقنيات هذا النظام المُطبقة في مجال الإعلام فيما يلي:

تقنيات إنشاء المحتوى الآلي

تمكن نظام الذكاء الاصطناعي من تغيير الطريقة التي تصنع بها منصات الوسائط المحتوى وتتفاعل مع جمهورها، كما ظهرت العديد من الأدوات التي تستفيد من تقنيات الذكاء الاصطناعي لتوليد محتوى صوتي وكتابي ومرئي، مثل OpenAI وIBM Watson وContentBot.

وعلى سبيل المثال، تُستخدم تقنية معالجة اللغة الطبيعية في إنشاء محتوى ومواقع الويب وإنشاء لقصص الإخبارية ومنشورات المدونات وأي منصات عبر الإنترنت، وهو ما مكّن شركات الوسائط من إنتاج المحتوى بمعدل أسرع بكثير، وهو ما يفيد عند إنتاج كميات ضخمة من المحتوى.

تقنيات تحسين تجربة المستخدم الشخصية

ساعدت تقنيات الذكاء الاصطناعي مثل التعلم الآلي والتعلم العميق على تحسين التجربة الشخصية للمستخدم، إذ استخدمتها منصات التواصل الاجتماعي، مثل Facebook و Instagram و Twitter، لدراسة أداء كل فرد، ووفقًا لسلوك المستخدمين الذي تتوصل إليه تعرف ما هي تفضيلاتهم واهتماماتهم، وبالتالي توصيهم بالمحتوى الذي يتوافق معهم، وهو ما يؤدي إلى ارتفاع معدلات الزيارة والمشاركة بالإضافة إلى بناء قاعدة المستخدمين.

كما ساعدت تقنيات الذكاء الاصطناعي على تقييم فئة الجمهور، وهو ما مكّن المنصات من منع الوصول إلى المحتوى غير المناسب المنصوص عليه في عمر المستخدم.

مولدات صور الذكاء الاصطناعي

هناك العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي مثل Visme وCraiyon، التي يستخدمها العاملون في صناعة الإعلام لإنشاء الصور والرسوم التوضيحية والرسوم البيانية للقصص الإخبارية، إذ تُستخدم في عملية التصميم ويمكن أن تنتج صورًا ذات صلة عن طريق إدخال النص أو البيانات، وهو ما يساعد على تسريع إنتاج المحتوى.

مولدات صوت ونصوص الذكاء الاصطناعي

تستعين غرف الأخبار بتقنيات الذكاء الاصطناعي مثل WellSaid Labs و Fliki، في  نسخ المقابلات الصوتية أو المناقشات في المحتوى المكتوب، إذ يسهل ذلك من حفظ المعلومات ونشرها عبر مختلف المنصات.

مولد مقالات الأخبار

تُستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي في إنشاء النصوص والتقارير الإخبارية على أعلى مستوى من الجودة، ومن أمثلتها أداة Klara Indernach التي تستطيع هيكلة النصوص وإجراء أبحاث مكثفة حول المحتوى وتلخيص كميات هائلة من المعلومات بسرعة وكفاءة.

التحقق من صحة الأخبار

تستطيع خوارزميات الذكاء الاصطناعي التحقق سريعًا من صحة البيانات والمعلومات من مصادر مختلفة، خاصة مع زيادة انتشار المعلومات والأخبار المزيفة عبر الإنترنت، ومن أمثلة الأدوات المُستخدمة في هذا الغرض Fabula AI، وGrover.

تقنيات الذكاء الاصطناعي في التعليم 

تتعدد الطرق التي يمكن من خلالها توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي في التعليم حتى يستفيد منها الطلبة والمعلمين، ومن أبرز تلك التقنيات واستخداماتها ما يلي:

التصنيف الآلي

يُعد التصنيف الآلي واحدًا من تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجال التعليم، وهو عبارة عن  برنامج كمبيوتر متخصص قائم على الذكاء الاصطناعي يحاكي سلوك المعلم لتعيين درجات للمقالات المكتوبة في بيئة تعليمية.

وتُستخدم هذه التقنية في تحليل إجابات الطلبة والتعليق عليها، ووضع خطط تدريبية متخصصة ومطورة، ومن أمثلة الأدوات المُستخدمة في ذلك ROWS AI و Synthetic Aidata.

حلقات التغذية المرتدة

تُستخدم العديد من تقنيات الذكاء الاصطناعي مثل روبوتات الدردشة والتعلم الآلي، ومعالجة اللغة الطبيعية، في صناعة حلقات التغذية المرتدة للمعلمين.

وعلى سبيل المثال، يستطيع روبوت الدردشة إجراء حوارات مع الطلبة من أجل جمع آرائهم ومعرفة أسبابها، وهو ما يساهم في تقييم المعلمين.

برامج التعلم الشخصي

وهي عدة برامج تعليمية تلبي احتياجات جميع المتعلمين في سبيل تحسين العملية التعليمية وتسريعها من خلال تقديم مهام أكثر تعقيدًا، إذ أنها قائمة على الذكاء الاصطناعي ومُصممة لملائمة تفضيلات التعلم والاهتمامات المحددة لمختلف المتعلمين، ومن أمثلتها: Adaptiv Academy و MyLessonPal.

برامج الامتحانات عن بُعد

تم تصميم مجموعة من البرامج القائمة على الذكاء الاصطناعي والمُخصصة لمراقبة الطلبة الذين يؤدون امتحاناتهم عن بُعد مثل ExamMonitor، إذ تحتوي تلك البرامج على الاختبار المعالج وهو آلية تضمن منع الممتحن من الغش عن طريق المراقب الموجود خلال مدة الاختبار.

تقنيات الذكاء الاصطناعي في المكتبات:

تم تنفيذ تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجال المكتبات، ومن أبرز تلك التقنيات ما يلي:

أدوات فهرسة المحتوى

تُستخدم العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي في فهرسة المحتوى مثل Mixpeek وLocus، إذ تعمل على تحديد المفاهيم وتعيين الكلمات الرئيسية المقابلة لها، وهو ما يمكّن القارئ من التنقل من خلال مختلف التخصصات.

برامج مطابقة المستندات

تعمل العديد من برامج الذكاء الاصطناعي مثل Docsumo وKofax، على معالجة المستندات بشكل أسرع وأكثر دقة من البشر، إذ تحدد تلك البرامج أوجه التشابه والاختلاف بين المستندات أو براءات الاختراع، وبالتالي يمكن مطابقة الوثائق التي تصف نفس الموضوعات أو الحلول أو الظواهر، وهو ما يساعد الباحثين والمكتبات على الوصول إلى ما يبحثون عنه بشكل أسرع.

أدوات تلخيص المحتوى

المقصود بتلخيص المحتوى تحويل المستندات إلى نسخة أصغر دون تدخل بشري مع الحفاظ على العناصر الرئيسية ومعنى النص الأصلي، وهناك العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي التي تُستخدم في تلخيص مختلف المحتويات، إضافة إلى خوارزميات التعلم الآلي التي تحسن من هذه المهمة، مثل QuillBot و Jasper.

روبوتات الدردشة

في مجال المكتبات، أتاح نظام الذكاء الاصطناعي روبوتات الدردشة التي تُستخدم للتنبيه عند نشر كتاب جديد، وتوجيه العميل إلى موارد مكتبة محددة، وللإجابة على مختلف الأسئلة المتعلقة بهذا المجال.

تقنية التعلم الآلي

يؤدي تنفيذ تقنية التعلم الآلي في عمليات المكتبة والموارد الرقمية من خلال استخدام منصات خدمات المكتبات، إلى تحسين تحليل المجموعات وتعزيز الكفاءة التشغيلية وتقليل النفقات المرتبطة بتقديم الخدمات.

أدوات الذكاء الاصطناعي في التصميم 

تُستخدم العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي في عمليات التصميم والتي جعلتها أسهل وأكثر كفاءة، وهو ما أتاح للمصممين المزيد من الوقت للتركيز على التفكير بشكل إبداعي في هذا المجال، ومن أبرز التقنيات القائمة على الذكاء الاصطناعي المُستخدمة في التصميم ما يلي:

أدوات أتمتة التصميمات

ظهرت العديد من أدوات التصميم التي تعمل بالذكاء الاصطناعي والمُستخدمة في أتمتة التصميمات من خلال فرز الصور حسب اللون أو التكوين أو الموضوع، وهو ما يوفر الكثير من الجهد والوقت، ويساعد على العثور على الصور المناسبة للتصميم، ومن أمثلة تلك الأدوات  Canva و Sketch و Adobe Creative Suite.

أدوات التخصيص

توفر تقنية الذكاء الاصطناعي مجموعة من أدوات التخصيص التي تعمل على جمع البيانات من مصادر مختلفة واستخدامها لإنشاء تصميمات مخصصة تتحدث بدقة عن احتياجات كل عميل، إذ يعتمد المصممون عند تصميم منتج أو خدمة على تحليل البيانات الديموغرافية للعملاء وأنماط السلوك وأنماط الاتصال.

وعلى سبيل المثال، هناك أدوات مثل Tailor Brands و Artisto تُستخدم في أتمتة إنشاء التصميم الشخصي، من خلال اعتمادها على خوارزمية الذكاء الاصطناعي لإنشاء شعارات فريدة لكل عميل.

أدوات التصميم الآلية

يلجأ المصممون إلى استخدام أدوات قائمة على الذكاء الاصطناعي مثل The Grid و Logojoy، في إنشاء تصميمات فريدة ومبدعة تتفوق على التصميم البشري.

أدوات اتخاذ القرارات وحل المشكلات

هناك عدة برامج تعمل بالذكاء الاصطناعي مثل Autodesk، تعتمد على استخدام خوارزميات تحلل البيانات وتحدد الأنماط وتقدم رؤى تساعد المصممين على اتخاذ قرارات أفضل تعتمد على البيانات، وهو ما يعزز من إبداعهم وقدرتهم على حل المشكلات المعقدة بكفاءة.

أدوات الذكاء الاصطناعي في التسويق:

تتعدد أدوات الذكاء الاصطناعي التي تستخدمها المؤسسات في تحسين جهودها التسويقية، ومنها ما يلي:

أدوات تحليل البيانات

تلجأ المؤسسات إلى استخدام أدوات تحليل البيانات القائمة على الذكاء الاصطناعي في حملاتها التسويقية مثل Tableau وAkkio، إذ تُستخدم تلك الأدوات في جمع وفحص كميات كبيرة من البيانات من عدة حملات تسويقية، وهو ما يمكنها من التنبؤ بالنتائج مثل مقاييس مشاركة المستهلك والمشتريات والوقت على الصفحة وفتح البريد الإلكتروني، وغير ذلك.

برامج شراء الوسائط

تُستخدم برامج شراء الوسائط القائمة على الذكاء الاصطناعي مثل Batch Edit، بهدف الوصول إلى الجمهور المستهدف وتعظيم عائد الاستثمار، إذ أنها تتنبأ بأكثر الإعلانات فعالية ومواضع الوسائط.

روبوتات الدردشة

تُعد روبوتات الدردشة من أكثر تقنيات الذكاء الاصطناعي استخدامًا في مجال التسويق، إذ تتمكن تلك الروبوتات من الإجابة على أسئلة العملاء وحل مشكلاتهم بشكل سريع.

أدوات التسويق الآلي عبر البريد الإلكتروني

تتعدد أدوات الذكاء الاصطناعي التي تساعد في إنتاج محتوى بريد إلكتروني جذاب، والتي تجعل المسوقين يقضون وقتًا أقل في البحث، ومن ثم يركزون على إرسال حملات تسويقية ناجحة، ومن أمثلة تلك الأدوات Smartwriter وPostaga.

أدوات التنبؤ بالمبيعات

تُعد أدوات التنبؤ بالمبيعات من أشهر تقنيات الذكاء الاصطناعي التي يستخدمها المسوقون ومنها Salesforce وAvercast، فمن خلالها يستطيعون فهم النتيجة المتوقعة لحملاتهم وأصولهم التسويقية، وبالتالي يتمكنون من تطوير حملات أفضل تعزز من المبيعات وعائد الاستثمار.

أدوات الذكاء الاصطناعي في البحث العلمي:

نجحت تقنية الذكاء الاصطناعي في إحداث ثورة هائلة في مجال البحث العلمي، إذ وفرت العديد من الأدوات التي غيرت من طريقة إجراء الأبحاث، ومنها ما يلي:

أدوات تحليل البيانات

من أبرز استخدامات الذكاء الاصطناعي في البحث العلمي، الأدوات التي تُستخدم في معالجة كميات هائلة من البيانات في وقت بسيط مقارنة بالوقت الذي يستغرقه الإنسان، وهو ما يسرع من عملية البحث ويحدد الأنماط والارتباطات التي يمكن تجاهلها.

خوارزميات اكتشاف الأدوية

تُستخدم خوارزميات الذكاء الاصطناعي في تسريع اكتشاف الأدوية، إذ تعمل على تحليل المركبات الكيميائية والتنبؤ بالعقاقير المرشحة المحتملة، ومنها أدوات AlphaFold وExscientia.

الروبوتات والأتمتة

يستعين الباحثون بالروبوتات التي تعمل بالذكاء الاصطناعي في القيام بالمهام المتكررة في المختبرات العلمية، وبالتالي تصبح التجارب أكثر كفاءة وموثوقية، وهو ما يفسح المجال للباحثين للتركيز على جوانب أكثر تعقيدًا من عملهم.

أدوات استكشاف الفضاء

وفرت تقنية الذكاء الاصطناعي الأدوات التي تُستخدم في استكشاف الفضاء، إذ أنها تعمل على تحليل البيانات وتخطيط مختلف المهام، وهو ما يؤدي إلى فهم الكون بشكل أوسع.

أدوات علوم المناخ

من خلال أدوات الذكاء الاصطناعي المُستخدمة في علوم المناخ، أصبح بالإمكان تحليل النماذج المناخية المعقدة والتنبؤ بالتغيرات المناخية، ومن ثم اتخاذ القرارات المستنيرة للتخفيف من آثار تغير المناخ.

أدوات الذكاء الاصطناعي في الإدارة:

تتعدد أدوات الذكاء الاصطناعي في الإدارة ومنها ما يلي:

أدوات أتمتة المهام

يستخدم الإداريون أدوات قائمة على الذكاء الاصطناعي مثل ProcessMaker وLeapWork وPipefy، في أتمتة الوظائف الإدارية العادية مثل إدخال البيانات لتوفير الوقت والمال وجدولة الاجتماعات وإدارة السجلات وغيرها.

أدوات تحليل البيانات

تُستخدم أدوات الذكاء الاصطناعي في تحليل البيانات من أجل اتخاذ قرارات تنبؤية بناءً على مجموعات البيانات المعقدة التي توجه عملية صنع القرار، ومن أمثلتها: Python وJupyter Notebook وApache Spark.

أدوات صنع القرار

يستخدم المديرون أدوات الذكاء الاصطناعي التي تساعد على  تبسيط عملية صنع القرار لأنها تحلل الطلب على المنتجات والخدمات والمنافسة وعوامل أخرى، ومنها: Athenic AI وBaseboard وAI Consulting Tools.

أدوات تحسين الكفاءة التشغيلية

تعمل أدوات الذكاء الاصطناعي المُخصصة لتحسين الكفاءة التشغيلية على مراقبة وقياس الأداء، وهو ما يسهل من سير عمل الفرق ويعزز من إنتاجيتها، ومن أمثلتها: Surfer وJasper وScalenut.

دورات تقنية معتمدة:

تتيح لك منصة بكه التعليمية تعزيز مهاراتك في حوكمة تكنولوجيا المعلومات وإدارة الخدمات، عبر الدورات التدريبية المُعتمدة التي تقدمها وهي:

 

وفي الختام، فإن التأثير الكبير الذي أحدثته تقنيات الذكاء الاصطناعي في مختلف المجالات، فرض على المتخصصين فهمها من أجل الاستفادة منها على النحو الأمثل عند استخدامها.

واتساب